آخر الأخبار :

شيخ الأزهر خلال استقباله وفد الفاتيكان: أفتخر بانتمائى للبلد الذى آوى السيد المسيح وأمه

شدد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ، على أنه يفتخر بانتمائه للبلد الذى آوى السيد المسيح وأمه السيدة مريم عليهما السلام، مؤكدا أنه ليس صحيحا ما يتردد فى الغرب أن المسلمين إرهابيون وأن المسيحيين مضطهدون فى الشرق، فقد قتل الاٍرهاب من المسلمين أكثر بكثير ممن قتل من المسيحيين، وأن الإرهاب لا دين له. جاء ذلك فى رده على اسئلة اعضاء وفد المؤسسة المسئولة عن ملف الحج بالفاتيكان يرافقهم وزير السياحة، خلال استقبالهم بمقر مشيخة الازهر.

وأرسل الطيب الشكر لقداسة البابا فرانسيس بابا الفاتيكان على رسالة المودة والمحبة بين الأديان السماوية وبين الشعوب التى ينادى بها دائما، مضيفا أنه لمس فى أول لقاء له مع البابا أنه رجل سلام ومحبة ورحمة بالفقراء والمستضعفين، وأن العالم لا يمكن أن يتجاوز الصعاب التى يمر بها إلا بوجود رجال مثله، وطلب من الوفد أن ينقلوا تحياته الخاصة إليه. ومن جانبه، قال المونسينيور ريموكياڤارينى رئيس الوفد، إنهم يعلمون أهمية مصر بالنسبة للعالم وأهمية الازهر بالنسبة للعالم الإسلامي، مخاطبا الطيب قائلا: نعلم جيدا حكمتكم الكبيرة فى التعامل مع القضايا من أجل السلام والمحبة».







نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://elfara3na.com/news3867.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.